بري: جلسة لمجلس الوزراء إبان الجلسة العامة لمناقشة الموازنة

2019-07-16 11:37:00

اعلن رئيس مجلس النواب نبيه بري، في مستهل جلسة مجلس النواب لمناقشة موازنة العام 2019، انه "سيكون هناك جلسة لمجلس الوزراء ان شاء الله إبان الجلسة العامة لمناقشة الموازنة". 

رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان أعلن من مجلس النواب، ان "لجنة المال والموازنة عقدت ما بين 3 حزيران و 9 تموز 31 جلسة، ولاحظت غيابا للرؤية الاقتصادية والاجتماعية لمشروع الموازنة المحال إليها وتدني نسبة الاعتمادات المخصصة للنفقات الاستثمارية".

واوضح "ان اللجنة ادخلت تعديلات على مشروع الحكومة وكان بإمكانها إجراء المزيد من التعديلات لو وردها المشروع خلال المهلة الدستورية أي قبل بدء السنة المالية 2019 وانقضاء خمسة أشهر منها"، مشيرا  الى ان اللجنة عدلت 65 مادة من أصل 99 وألغت 7 مواد، والتعديلات تناولت تخفيض اعتمادات بعض النفقات لبعض الادارات". وقال: "ما أجرته اللجنة على الاعتمادات انعكس على إجمال نفقات المشروع ووارداته". 

كما اكد ان اللجنة أنجزت درس مشرع الموازنة آخذة في الاعتبار أن قطع الحساب الذي كان يجب أن يحال ويقر لسنة 2018 لم ينجز بعد، وأنه انقضت المهلة من دون ان تلتزم الحكومة بمشاريع قطع الحساب علما انها شرط دستوري وقانوني لدراسة الموازنة وفقا لما ينص القانون"، مطالبا  "الحكومة ومن دون أي تأخير بالشروع بإعداد مشروع موازنة 2020، وننبهها بأنها حتى ولو كانت حكومة وحدة وطنية فهي لن تختزل مراقبتنا ودورنا".

هذا وقد تحول محيط مجلس النواب صباح اليوم الى منطقة عازلة تمهيدا لانطلاق جلسات مناقشة واقرار الموازنة على وقع تظاهرات وتحركات مرتقبة للعسكريين القدامى.

وقد تم نشر الاسلاك الشائكة على طول محيط المجلس لمنع أي تظاهرات او تحركات من التقدم باتجاه المجلس.

وكان العسكريون القدامى بدأوا بالتجمع في وسط بيروت منذ مساء أمس مؤكدين انهم سيحاولون اقفال المنافذ الى مجلس النواب،

وقد نصبوا خيمة منذ مساء امس في ساحة الشهداء، واعلن بعضهم البدء بإضراب عن الطعام حتى انتهاء مناقشة الموازنة.

كما سيعتصم عند الخامسة عصرا الاساتذة المتعاقدون أمام مجلس النواب للمطالبة بتثبيتهم

 

 

الأكثر مشاهدة

المزيد

الأكثر قراءة

المزيد