بعد إخفاق متكرر.. استعادة الغواصة الدرون من "المحيط الغامض"

2019-03-15 12:19:00

نجحت بعثة عملية بحرية، يقودها بريطانيون، قبالة ساحل سيشيل، الخميس، في استعادة غواصة بحرية غير مأهولة "درون" تعمل تحت الماء من قاع البحر، حيث سقطت بعد أن قطع حبلها منذ يومين.

الدرون التي تحمل كاميرا تعد قطعة مهمة من عتاد علماء بعثة "نيكتون" وهم يستكشفون قاع المحيط الهندي. وفشلت محاولتان لاستعادتها الأربعاء.
ووصف الملاح جيمي بويسين النجاح بأنه موضع ترحيب بعد ليلتين لم يقربهم النوم فيهما "كانت المهمة ستنقص في إنجازها بنسبة 50 في المئة مالم نستعدها. ولذا فهو عمل طيب".
فقدان المركبة، التي يتم تشغيلها عن بعد، والقادرة على الوصول إلى عمق 500 متر، تسبب في توقف عملية جمع البيانات، بينما تركزت الجهود على استعادتها.
وتقوم البعثة بعملية استكشاف غير مسبوقة للمحيط الهندي لتوثيق التغيرات التي تحدث تحت الأمواج، وهو ما يمكن أن يؤثر على حياة مليارات الاشخاص في المناطق المحيطة خلال العقود المقبلة.
وتعرضت البعثة لعدد من الأحداث المعوقة، إذ أجبرها سوء أحوال الطقس على تغيير مسارها. وأدت التيارات القوية تحت سطح الماء إلى إعاقة المعدات الغاطسة تحت الماء، مما أجهض الغوص.
ويأمل العلماء على متن سفينة أوشين زيفير الآن أن يتغير حظهم، وأن تبدأ مهمتهم في توثيق أقل المحيطات استكشافا في العالم، بكامل قوتها.

المصدر: سكاي نيوز