انفراجة قد تشهدها أزمة الفنان تامر عبد المنعم مع زميله محمد فؤاد، بعدما وصل الخلاف إلى ساحات القضاء وصدر حكم بحبس الفنان تامر عبد المنعم بسبب تحريره شيكاً بدون رصيد لصالح محمد فؤاد.

تلك الأزمة التي قد تنتهي بعد إصدار خطاب إجازة من قبل جهاز الرقابة على المصنفات الفنية، بشأن مسلسل “الضاهر” الذي يكتبه وينتجه تامر عبد المنعم، كما يشارك في بطولته إلى جوار محمد فؤاد وحسن يوسف.

ذلك المسلسل الذي شرع عبد المنعم في كتابته قبل 3 سنوات، وتم تصوير عدد كبير من مشاهده، لتعترض بعدها جهة سيادية على العمل الذي يتناول قصة ضابط جيش.

وقتها أصدر جهاز الرقابة قراراً بوقف تصوير المسلسل لحين موافقة الجهات السيادية، وهو ما تسبب في أزمة بين فؤاد الذي كان يرغب في الحصول على مستحقاته المالية، وعبد المنعم الذي رأى أن فؤاد لا يحق له الحصول على أموال بعد توقف تصوير المسلسل.

وعلى الرغم من تدخل عمرو دياب وعدد من الأصدقاء لإنهاء الخلاف، إلا أن فؤاد أصر على استكمال طريقه القضائي وحصل على حكم بحبس تامر عبد المنعم لثلاث سنوات.

وأعلن تامر عبد المنعم قبل ساعات عن حصوله على خطاب إجازة من قبل جهاز الرقابة على المصنفات الفنية يسمح له باستكمال تصوير المسلسل، بعد موافقة الجهات السيادية على التعديلات التي أجراها على القصة، مشيرا إلى كون المسلسل سيعرض قريبا على الشاشات بعدما توقف لسنوات.