أصدرت محكمة الجنايات الكبرى في الأردن، الخميس، حكماً بالإعدام شنقاً بحق عاملة منزل بنغالية قتلت الربيع الماضي زوجين أردنيين مسنين ضرباً بفأس على رأسيهما.

وأفاد مصدر قضائي أن “المحكمة أصدرت حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق خادمة بنغالية قتلت في آذار الماضي زوجين طاعنين في السن كانا استقدماها لخدمتهما”.

وأضاف أن المحكمة دانت “الخادمة بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار إثر قتلها مخدوميها بضربهما بالفأس على رأسيهما حتى الموت”.

وبحسب لائحة الاتهام، فإن المجني عليهما وهما في الثمانينات من العمر كانا استقدما الخادمة في 18 آذار الماضي للعمل على خدمتهما في منزلهما في منطقة ايدون في إربد (شمال المملكة).

وأضافت اللائحة أنه “نتيجة لرغبة المتهمة بالعودة إلى بلادها وعدم رغبتها بالعمل في منزل المغدورين بسبب تقدمهما بالسن اختمرت في ذهنها فكرة الخلاص منهما بقتلهما”.

وتابعت أن العاملة البنغالية جهزت نفسها لارتكاب الجريمة “وبحدود الساعة العاشرة من مساء الجمعة 24 آذار الماضي وبعد أن أيقنت بأن المغدورين قد خلدا إلى النوم قامت بإحضار الفأس وتوجهت إلى غرفة نوم المغدورين وقامت وهي هادئة البال بتوجيه عدة ضربات على رأسيهما” فقتلتهما.

وبعد ذلك، غيّرت ملابسها وغسلت أداة الجريمة وأشعلت النار في المنزل محاولة إخفاء جريمتها التي كشفها التحقيق.

المصدر: العربية